Overblog
Edit post Follow this blog Administration + Create my blog
Yassein-Blog
Yassein-Blog
Menu
روتين النظافة الشخصية  للوقاية من الأمراض | driclor.ksa


 

روتين النظافة الشخصية  للوقاية من الأمراض | driclor.ksa

النظافة الشخصية بدورها تعمل على  تعزيز صحتك من خلال غسل الجسم والعناية به، يعد الحفاظ على النظافة الشخصية أمرًا مهمًا بشكل خاص للوقاية من الأمراض، وفقًا لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC).

إذا كنت تعاني من مشكلة في النظافة الشخصية، فقد يؤثر ذلك على صحتك الجسدية والعقلية والعاطفية، لذلك يقدم لك موقع driclorksa كيف يمكنك بناء روتين صحي للنظافة الشخصية لنفسك وأحبابك.

 

أنواع النظافة الشخصية

من خلال ممارسة النظافة الدورية والروتينية يمكنك تحسين نظافتك العامة، والتي يمكن أن تمنع البكتيريا والفيروسات المسببة للأمراض، مما يقلل من احتمالية إصابتك بالمرض، فيما يلي بعض أهم أنواع النظافة الشخصية:

 

نظافة اليدين والأظافر

كيف تقتل الجراثيم: كل ما تحتاج إلى معرفته لحمايتك وحماية أحبائك من العدوى

وفقًا لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC)، فإن غسل يديك بانتظام هو أحد أكثر الطرق فعالية لوقف انتشار الفيروسات والعدوى.

إذا كانت يديك تحتوي على جراثيم ، فيمكن أن تدخل الجراثيم إلى جسمك عندما تلمس وجهك، وهو ما نفعله جميعًا كثيرًا.

لهذا السبب ، يوصي مركز السيطرة على الأمراض بغسل يديك بانتظام وخاصة:

قبل الأكل

بعد التواجد في مكان عام

بعد استخدام الحمام أو تغيير الحفاضات

بعد لمس جرح أو قمامة أو حيوان

كيف تغسل يديك وكم من الوقت يستغرق التنظيف

افرك يديك لمدة 20 ثانية على الأقل، واستخدم معقم اليدين فقط عندما لا يتوفر الصابون.

ذلك لأن معقم اليدين يقتل الجراثيم، لكنه لا يزيل الجراثيم والأوساخ من يديك. تأكد من أن المنطقة الواقعة تحت أظافرك نظيفة من الأوساخ.



 

صحة الاسنان

من المهم أيضًا العناية بفمك وأسنانك. هذا يمكن أن يمنع رائحة الفم الكريهة وأمراض اللثة وتسوس الأسنان، نظرًا لأن تسوس الأسنان قد يكون مرتبطًا بأمراض أخرى  بما في ذلك أمراض القلب فإن وجود أسنان قوية أو نظافة الفم يمكن أن تساهم في الصحة العامة.

يقول تشارلز بيلي ، المدير الطبي للوقاية من العدوى في سانت تشارلز بيلي: "يمكن أن يؤدي سوء نظافة الأسنان إلى عدوى الفم التي يمكن أن تؤدي في النهاية إلى إصابة صمامات القلب (التهاب الشغاف) أو الدماغ (خراج الدماغ) ، وكلاهما يمكن أن يكون قاتلاً". 

 

أفضل معجون أسنان يمكنك شراؤه

توصي جمعية طب الأسنان الأمريكية بتنظيف أسنانك مرتين يوميًا لمدة دقيقتين ، باستخدام معجون أسنان يحتوي على الفلورايد، يجب عليك أيضًا استخدام الخيط مرة يوميًا واستشارة طبيب الأسنان كل ستة أشهر.

 

نظافة الجسم

بشكل عام، من المهم الحفاظ على نظافة جسمك لمنع الأمراض الجلدية والالتهابات، كما يقول بيلي.

ويوصي البالغين بالاستحمام يوميًا وغسل شعرهم مرة واحدة على الأقل في الأسبوع.

انتبه جيدًا لتنظيف وجهك بالماء والصابون والغسيل بالقرب من عينيك وأذنيك. جزء آخر من الحفاظ على نظافة جسمك هو ضمان نظافة ملابسك.

 

يقول بيلي: "يمكن أن تنشأ أمراض الجلد المزمنة من كثرة الاستحمام أو عدم تغيير الملابس عند اتساخها أو ارتداؤها لفترات طويلة".

ويوصي معظم الأشخاص الذين يتمتعون بإمكانية الوصول الكافي للمياه النظيفة ومرافق الغسيل بتغيير ملابسهم يوميًا وغسلها قبل إعادة ارتدائها.

 

النظافة الجنسية

يعتبر بيلي أيضًا ممارسة الجنس الآمن جزءً مهمًا من النظافة الشخصية.

يقول إن استخدام طريقة حاجز مثل الواقي الذكري، واختبار الأمراض المنقولة بالاتصال الجنسي بانتظام هو جزء من النظافة العامة الجيدة.

بدون ممارسة الجنس الآمن ، يمكن أن تتعرض للأمراض المنقولة بالاتصال الجنسي التي يمكن أن يكون لها تأثير دائم على صحتك العامة.

 

روتين صحي للنظافة الشخصية

لم يفت الأوان بعد على الاعتياد على عادات صحية، وتعزيز روتين النظافة الشخصية يمكن أن يحدث فرقًا كبيرًا عندما يتعلق الأمر بصحتك الجسدية والعقلية.

 

يقول بيلي: "تقلل هذه الممارسات من خطر انتشار المرض أو التدهور الجسدي الذي يمكن الوقاية منه أو الضعف، "إنها تعزز القبول الاجتماعي وبالتالي تؤثر بشكل إيجابي على الصحة العقلية".

 

  1. الاستحمام يوميا
  2. اغسل أسنانك بالفرشاة مرتين يوميًا واستخدم الخيط مرة واحدة يوميًا.
  3. استخدم أدوات النظافة الشخصية المناسبة بما في ذلك الصابون والشامبو ومزيل العرق ومعجون الأسنان بالفلورايد.

 

تساعدك الصفحات التالية على إيجاد المنتجات المناسبة لروتين النظافة اليومية:

منتجات تعرق مفرط

العناية بالفم والاسنان

منتجات العناية الشخصية